ما هي رسالة جيجي حديد للإعلام والصحافة؟

كما هي الحال مع الكثير من المشاهير وحالة القلق التي تعتريهم عندما يتعلق الموضوع بانتشار صور أولادهم للإعلام، طلبت عارضة الأزياء الأمريكية ذات الأصول الفلسطينية جيجي حديد من المصورين والصحافة الذي يلتقطون صور ابنتها (كاي) بأن يغبشوا الصور بطريقة لا تكون فيها الملامح واضحة.

السبب الأول والأخير الذي يقف وراء طلب جيجي حديد هو لتكبر ابنتها بعيدًا عن ضغط الإعلام والمجتمع وألا تدفع ضريبة شهرة والديها.

Gigi Hadid

بدأت جيجي حديد رسالتها بـ “لكل المصورين، الصحافة وصفحات المعجبين” وشرحت كيف أنها مهما حاولت أن تحمي ابنتها من عدسات المصورين، فلن تستطيع كما ترغب أن تفعل، وشرحت بأن ابنتها أصبحت قادرة على أن تنزع قبعتها التي تحميها من الشمس، إلا أنها لا تدرك السبب الرئيسي الذي يدفع جيجي حديد لوضع هذه القبعة على رأس ابنتها، السبب الحقيقي هو من أجل أن تغطي وجه ابنتها من عدسات المصورين.

 

صرحت جيجي أن القانون بخصوص هذا الموضوع يختلف من ولاية إلى أخرى، وأنها ترغب بالفعل أن يكون لابنتها الخيار الأول والأخير بالشكل الذي ترغب به أن تظهر للعالم.

جيجي حديد

يُذكر أن جيجي حديد وشريكها زين مالك البريطاني ذو الأصول الباكستانية لا يشاركان أي صور تظهر بها ملامح ابنتهما بشكل واضح حرصًا على حمايتها.

أضافت جيجي حديد في الرسالة التي قامت بنشرها على منصة التويتر بأنها ترى بأن بعض المصورين يقومون بالفعل بعدم إظهار ملامح الطفل حرصًا على سلامته وخصوصيته واحترامًا لرأي والديه. وأكدت على أهمية إبعاد الأطفال عن عدسات الكاميرا وعدم كسر خصوصيتهم من أجل التقاط الصور.

اختتمت رسالتها بشكر خاص لأولئك المصورين الذين احترموا رأيها ووقفوا بعيدًا عندما طلبت منهم ذلك خلال رحلتها إلى نيويورك مع ابنتها. وأكدت أن عملت المصورين قد يكون متعبًا وذو تحديات ولذلك يتطلب الكثير من الصبر والذكاء بالتصرف.

 

 

No Comments Yet

Leave a Reply

Your email address will not be published.

North - responsive WooCommerce Theme

 

For media, advertising and events, contact us at sharmine.khan@starzmediainc.com / manju.ramanan@starzmediainc.com

Follow us on

North -  responsive WooCommerce Theme