“هذا الفيروس قام بتوحدينا جميعاً” تقول سياني جوبتا

 

سياني جوبتا، ممثلة فيلم Article 15، Margarita with a Straw، Jagga، Jasoos، Baar Baar Dekho الخ. الآن تعمل من أجل الموسم الثاني من مسلسل Four More Shots Please  على أمازون برايم. في مقابلة حصرية، تتحدث عن ماذا تقوم به خلال فترة العزل المنزلي، مشاريعها القدمة، والكثير من المواضيع الأخرى.

 

كيف تقضين وقنك داخل المنزل خلال هذه الفترة من الحجر المنزلي بسبب كورونا؟ 

هذا الأمر ليس طبيعي بالنسبة لي على الإطلاق، ولكني بما أني حصلت على فترة استراحة بعد فترة طويلة، فأنا أعمل على عدة مشاريع في نفس الوقت. وبطريقة أو بأخرى، فأنا حقاً أحب هذا الوقت، لدي المساحة الكافية لنفسي ولا يوجد أي فترة محددة للتسليم.. الخ ولذلك فأنا أحببت الموضوع. قريباً ستبدأ الحملات الترويجية من أجل Four More Shots Please ولكن بسبب أزمة كورونا، سنكون بشكل أكبر أونلاين. أحب الموسيقى وأحب أن أرقص، وبعد وقت طويل، لدي الوقت من أجل قيام بالأمور الأخرى التي تُعجبني. بدأت التلوين والرسم أيضاً، كما أنني أقوم بممارسة التمارين والتأمل. الآن، الحياة تمر بمرحلة توقف لكل شخص فينا، من أجل أن نجدد من أنفسنا. الأمر أشبه بجبل جليدي وسيذوب قريباً. وبالنسبة للناس، أنا أعيش على الشارع الرئيسي في مومباي، ومن المحزن رؤية الشوارع فارغة. وحتى بعد حادثة 26/11 قطارات مومباي لم تتوقف، وبالنسبة لمدينة لا تنام أبداً، هذا الركود التام غير طبيعي على الإطلاق. كما أنني استغل هذا الوقت للتحدث مع أصدقائي وعائلتي من حول العالم.

 

هل تقومين بطهي الطعام؟ 

نعم، أحب أن أقوم بطهي الأطباق البنجلاديشية، السمك واللحم والقريدس ولكنني أحاول أن أكون نباتية لبعض الوقت.

 

الموسم الأول من Four More Shots Please  كان رائعاً، ما هي توقعاتك للموسم الثاني؟ 

أكبر وأفضل بكل تأكيد، المستوى أعلى هذه المرة. كما قمنا بالتصوير في مكانين في الخارج ولكن لا استطيع ذكرهما الآن. الآراء عن الموسم الأول كان أنه سطحي بعض الشيء، ولذلك سنقوم بتقديم محتوى أعمق في هذا المستوى. الشخصيات مرت بمرحلة انهيار علاقة الصداقة ولكن هذا أمر طبيعي. بكل تأكيد تم إضافة جرعة من الدراما ولكن على أي حال شخصيتي داميني هي شخصية درامية. تحصل دائماً على انتباه الجميع وتقوم بالكثير من الأمور ولكن ليس بدافع الخباثة بل بسبب الاضطراب الدائم.

 

هل أنشأتن علاقة خلف الشاشة – الممثلات المشاركات في العمل-؟ 

في البداية نعم، فلدينا الكثير من الأمور التي مررنا بها حيث أننا نتقابل يومياً. ولكن قد مرت الثلاث سنوات ونحن الآن أكثر نضجاً وتعلمنا كيف نفهم ونحترم بعضنا البعض. حققنا التوازن وأصبحنا مكملين لبعضنا البعض، شعور رائع واستطيع أن أقول هذا بالنيابة عن أربعتنا، أصبح لدينا علاقة متوازنة جميلة. كما أن طاقم العمل كله نساء من المنتجة إلى المخرجة. ولكن المسؤول الثاني عن التسجيل رجل وأيضاً مصمم الإنتاج وبعض المسؤولين عن الإضاءة، الأغلبية العظمى عم نساء. مستويات الديسيبل مرتفعة ويظل مسجل الصوت يطلب منا خفض مستوى الصوت.

هل ترين المنصات الرقمية المنصة المناسبة لاستعراض المواهب بكل أنواعها؟ 

نعم، منصات مسلسلات الويب قامت بتغيير الطريقة التي كان فقط النجوم يستطيعون القيام بها. هذا الصحيح، ليس فقط بالنسبة للممثلين بل أيضاً للتقنيين. فعلى سبيل المثال، إن كنت صانع أفلام ذو موهبة جيدة ولكن ليس لديك الإمكانيات لتُقدم عملك، ستستطيع القيام بذلك من خلال هذه المنصة. كما أنها أيضاً الفرصة من المناسبة للكُتاب ليضعوا بصمتهم. لدى أمازون برايم ١٤ برنامج رئيسي وبعض الصًناع لم يقوموا إلا بفيلم واحد سابقاً.

هل تحصلين على أي عروض لأدوار في أفلام بعد مسلسلات الويب الخاصة بك؟

قمت بأكثر من ٢٥ فيلم ولكن الناس تتذكر مسلسلاتي الويب أكتر من الأفلام لأنه المحتوى الأكثر استهلاكاً في المنزل ويُصبح اسم الشخصية الخاصة بك جزء من المنزل. في سريلانكا الناس يُنادوني باسم كوشيكي (اسم شخصيتي في Viu) وفي جورجيا ونيبال ينادوني باسم روهيني (اسم شخصيتي في Inside Edge). هناك عامل تمييز عند الجمهور، ولكن في العمل، الأسماء الكبيرة تعرفني حسب نجاح أعمالي. تأتيني الكثير من العروض ولكن، أنا حريصة جداً في موضوع الاختيار. أجد قول “لا” أسهل من قول “نعم”، أهتم بما ستقوم به الشخصية، قلت لا لفيلم Kabir Singh ولم أشاهد Arjun Reddy لأنها لا تتناسب معي. أحب المسلسل البريطاني المكون من ست حلقات The Good Karma Hospital والذي قمت به بدو ناجية من هجوم بماء النار. أريد أن أكتشف أكثر وأن أخوض تحديات، لا أريد أن أقوم بفيلم فقط لأن المردود المادي جيد. عندما قمت بفيلم Article 15، قلت للسيد أنوبهاف أنني سأقوم بمساعدته، أردت أن أكون جزء من الفيلم، ثم قال لي أنه يريدني أن أقوم بدور جاورا.

 

ما هي مشاريعك القادمة؟

أتطلع لـفيلم Axone، هجاء عن المهاجرين في دلهي والذي يحاولون ترتيب حفل زفاف، ولكن بشكل غير متوقع كل الأمور لا تسري مثلما هو مخطط. أقوم بدور فتاة تبلغ من العمر ٢٣ سنة نيبالية الجنسية وتعيش في مانيبور. الفيلم من كتابة وإخراج نيكولاس كاركونجور. كما أنني أيضاً ساهمت في الإنتاج في Where the Wind Blows من إخراج كارما تكابا والذي عُرضت أفلامه Ralang Road  و Mor Mann Ke Bharam  في الكثير من المهرجانات. ويوجد مشروعين أيضاً لا استطيع التحدث عنهما.

 

هل مسلسلات الويب سببت في ارتفاع مستوى المحتوى السينمائي في بوليوود أيضاً؟

لا يعمل أحد بشكل منعزل الآن. حتى وإن لم تقم بأي مقارنة، فمن الواضح أن المحتوى في الأفلام الآن أصبح أفضل بكثير. في وقتنا هذا، آيوشمان بدأ بموضوع الأفلام التي تعتمد بشكل كامل على المحتوى مع معرفته العميقة بالشعر، الأدب والفهم الجيد للنص. لذا نعم، أفلام بوليوود تأخذ من المنصة الرقمية لمحة عن الأمور التي لن تُعطي أي نتيجة في وقتنا هذا، بل الروايات والقصص.

 

كيف تقومين بتحليل عملية القيام بفيلم اليوم؟

نص قوي مع صانع فيلم ماهر سيُعطي ٦٠٪ على النتيجة، أكره أولئك الذي يقولون “سننجزها، ستكون جاهزة” أنا دقيقة بموضوع، تُهمني نظرة المخرج وأنا أقرأ النص لا استمع له. يجب أن اقتنع بشكل كامل بما كتبه الكاتب. عندما اقرأ النص، يجب أن أتخيل الفيلم قبل أن أتخيل نفسي.

أخبرينا عن الممثلين معك في العمل؟ ما الذي أعجبك فيهم؟

تعلمت الكثير من الأمور منهم، زيشان، راجكومار، راسيكا، شويتا، فيكي، جميعهم!

 

كلكيا كويتشلين

رائعة، ولديها طريقة فريدة للقيام بالأعمال. تستطيع القيام بالأعمال المسرحية، المدونات الصوتية، الأفلام، الكتابة الخ. أقدر كل الأشخاص الذي يطمحون ليكونوا ممثلين أفضل دائماً.

ناصر صعب

ببساطة، رائع وأستاذ.

آيوشمان كورانا

عبقري ومتعدد المواهب

رانبير كابور

ممثل مذهل، سأحب أن أعمل معه، موهوب بالفعل.

كل الفتيات في Four More Shots Please

تغمرني السعادة لرؤية الجميع بأفضل حال

 

No Comments Yet

Comments are closed

 

For media, advertising and events, contact us at sharmine.khan@starzmediainc.com / manju.ramanan@starzmediainc.com

Follow us on

North - responsive WooCommerce Theme