ع سلامة من الجزائر!

الجزائر، بلد عريق، يغطيه جمال لازال ينتظر من يكشتفه. في الجزائر، ستتاح لك الاستمتاع بالمنظار الطبيعية، المساجد والكنائس العريقة التي تحمل بين حجارها تاريخ لا يُمكن أن يُمحى. وبينما نحن نمشي في الحواري القديمة، نتعلم عن تاريخ هذا البلد العريق، سنشارككم بعض الأماكن التي قمنا بزيارتها إلى الآن.

جسر سيدي مسيد

بدأ تأسيس جسر سيدي مسيد عام 1909 وانتهى عام 1912، وكان يُعتبر من أكبر الجسور في العالم حيث يطل هذا الجسر على مساحات الوادي وبعض التضاريس الخلابة.

قصر رياس

تم بناء هذا القصر عام 1576 من قِبل العثمانيين بأمر من رمضان باشا، الحاكم العثماني للجزائر سنتي 1576و 1577. وكان هذا القصر بمثابة حصن للجزائر، كما أنه معلم تراثي محمي صُنف من قِبل المنظمة الأممية للثقافة والعلوم “يونيسكو” عام 1990.

حديقة التجارب 

لكل مُحبين الطبيعة، لابد من زيارة هذه الحديقة التي كانت تُعتبر أجمل حديقة عام 1832، تحتوي هذه الحديقة على أكثر من 2500 نوع من النباتات والأشجار التي يصل عمرها مئات السنين، كما أنها تتميز بجو لطيف لا يقل عن 15 درجة ولا أكثر عن 25 درجة في الصيف.

هضبة لالة ستي

تتميز لالة ستي بموقعها الجغرافي الفريد من نوعه حيث ترتفع ما يقارب الـ 660 متر عن مستوى سطح البحر، وهي من الأماكن السياحية التي تستقطب الكثير من السياح من دول العالم. سُمّيت هذه الهضبة بهذا الاسم نسبة لامرأة صالحة تُدعى لالة وذلك تكريما لها لما قدّمته من خدمات للمدينة، وقد دُفنت لالة فيها وأصبح ضريحها من معالم المدينة السياحية.

شاطئ زيقواط

أشبه بالربوة الخضراء حيث تحيط به الجبال من كل ناحية مع الكثير من الشجار التي تغطيها من كل اتجاه مع مياه صافية تجعل من تجربة السباحة تجربة لا تنسى.

No Comments Yet

Leave a Reply

Your email address will not be published.

 

للإعلام والإعلان والأحداث تواصل معنا على sharmine.khan@starzmediainc.com / manju.ramanan@starzmediainc.com

تابعنا على

North - responsive WooCommerce Theme