أفلام عربية تستولي على عروض الأفلام في مهرجان تورنتو السينمائي لهذا العام

شهد العالم على نجاح الأفلام العربية ووصولها إلى مهرجانات سينمائية على مستوى عالمي، تعرفوا معنا على الأفلام العربية التي وصلت إلى مهرجان تورنتو في دورته الـ 46.

مع تحسن الأمور التي تخص فايروس كورونا المستجد، بدأت الحياة تعود لطبيعتها التي اعتدنا عليها. يعود مهرجان تورنتو بدورته الـ 46 في عام 2021 مع أفلام عربية مميزة، إليكم قائمة بهذه الأعمال السينمائية التي تم إنتاجها بواسطة أنامل عربية. ولكن الفيلم يضم 50 فيلمًا فقط، وهو أقل عدد من الأفلام المشاركة منذ أن بدأ المهرجان، وسيستمر المهرجان لمدة تسعة أيام، من التاسع وحتى الثامن عشر من سبتمبر

فيلم بيتي – فيلم قصير

وهو من إخراج اللبنانية إيزابيل مكاتاف، وتسلط فيه الضوء على المعاناة والقلق التي يشعر فيه الأهل على أولادهم، وخصوصًا وهم في سن المراهقة. فاختارت أن تصور يوم في بيت عائلة ثرية، وخلال هذا اليوم تنتظر الأم عودة ابنتها، وتنقل لنا ما تشعر به من قلق وتوتر.

 

View this post on Instagram

 

A post shared by isabelle Mecattaf (@isabellemecattaf)

فيلم كوستا برافا

تم بالفعل عرض هذا الفيلم سابقًا في إحدى المهرجانات، ويتحدث عن إحدى العائلات اللبنانية والتي تعيش في بيروت على وجه التحديد وقرارهم للانتقال بعيدًا عن المدينة وتلوثها وضجيجها، ليتفاجؤوا ببناء مكب نفايات بالقرب من منزلهم الجديد، مما يعكر عليهم صفو حياتهم. وشاركت في هذا العمل نادين لبكي مع صالح بكري.

فيلم فرحة

نعود بالزمن إلى عام 1948، حيث يتحدث الفيلم عن فتاة تبلغ من العمر اثنا عشر عامًا وكانت تعيش حياة طبيعية حتى النكبة، فتنقلب حياتها رأسًا على عقب، وتعيش أجواء الرعب والخوف في سن صغير حالها حال جيلها الذي ينحرم من أبسط حقوق الطفلة من ضمنها التعليم والأمن الأمان. من إخراج دارين سلام.

فيلم صالون هدى

وهو للمخرج هاني أبو أسعد والذي حصل بالفعل على الكثير من الجوائز لأعماله السابقة. والفيلم مبني على أحداث حقيقية ويسلط الضوء على مفاهيم عميقة في الحياة مثل الوفاء والحرية والخيانة والانتماء. وكل هذا من خلال تصوير أحداث تدور في صالون تمتلكه سيدة تُدعى هدى، ومن تصفيفة شعر، لجريمة شرف أو خيانة وطن، جميعها أحداث تدور بين أربع جدران.

فيلم سائق الشياطين

فيلم يتميز بالإثارة والتشويق، ويصور أحداث في السبعينات من القرن الماضي، في سلسلة تهريب ومساعدة فلسطينيين لعبور الحدود. والفيلم من إخراج دانيال كارسينتي ومحمد أبو غيث.

فيلم غدًا يأتي الحب

الفيلم لراكان ماياسي، تبدأ أحداثه باليوم المعتاد لفتاة سورية تعمل في حقول البطاطس في لبنان، حتى يتحول ليصبح يومًا يغير مجرى حياتها رأسا على عقب، عمل درامي ذو تفاصيل وتغيير في الحبكة.

 

 

 

 

 

No Comments Yet

Comments are closed

North - responsive WooCommerce Theme

 

For media, advertising and events, contact us at sharmine.khan@starzmediainc.com / manju.ramanan@starzmediainc.com

Follow us on

North -  responsive WooCommerce Theme