التواصل بين المرأة والرجل من وجهة نظر أخرى!

إن كنتِ جالسة مع مجموعة من الفتيات وبدأتن بالتحدث عن معشر الرجال، فلا شك أن واحدة منكن ستقول “والله ما حدا بيفهم الرجال” وقد تزيد واحدة أخرى “إذا الرجال ما فاهمين نفسهم” والعجيب في الأمر أن الرجال يقولون نفس الشيء عن النساء.  الأمر ليس معقد، فعندما تقول الفتاة نعم فهذا يعني لا، وإن كانت تقول لا فهذا يعني نعم، ولكن أحيانًا العكس صحيح، فإن قالت نعم فهذا يعني نعم وإن قالت لا فيعني لا. والآن من فينا لا يعرف ما يريد؟ لا أهاجم إنما أحاول أن أكون مُنصفة. اسمحوا لي أن أتحدث عن التواصل بين المرأة والرجل كما أراه.

شاهدت الكثير من مقاطع الفيديو التي تتحدث عن الفرق بين طريقة تفكير الرجل وبين طريقة تفكير المرأة، فالمرأة عقلها يُشبه شبكة من الدوائر المتصلة ببعضها، تستطيع أن تقوم بأن تصل الأمور ببعضها، حتى وإن كانت هذه الأمور حدثت في حقب زمنية مختلفة! أما الرجل فالوضع عنده أبسط و “رواق أكثر” فعقله يشبه الصناديق المتباعدة – كالتباعد الجسدي الذي نطبقه بسبب جائحة كورونا – وكل أمر بالنسبة له هو أمر متصل لا يمد بصلة لأي أمر آخر حدث أو قد يحدث مستقبلًا. وهنا نرى أن بعض المشاكل قد تحدث، فعندما تقوم المرأة بتحليل الأمور بشكل زائد، فالرجل في ذلك الوقت قد يُفكر “أشرب قهوة ولا شاي؟”.

في مقالي هذا لا أقصد أن أهاجم النساء وأستخف بالرجال، ولكني أحاول تبسيط الأمور بالطريقة التي أراها. لحل كل هذه النزاعات على كل من الطرفين أن يكونا أكثر تفهمًا ومراعاةً للطرف الأخر. ومن هذه الطرق التي أقترحها على صديقاتي:

  • عدم تعقيد الأمور ومحاولة قدر الإمكان شرح ما تفكرين به بوضوح.
  • إن كنتِ غير قادرة على اتخاذ قرار سواء كانت إجابتكِ نعم أو لا، اطلبي المساعدة!
  • حاولي أن لا تطلبي من الرجل أن يتذكر اسم قريبة صديقة بنت جيرانكن، كلانا نعرف أنه لن يتذكر!
  • حاولي أن تتذكري دائمًا أن الرجل الذي أمامك لا يحلل الأمور بالطريقة التي تفعلينها، بسطي الأمور على نفسكِ وعليه!

 

أما بالنسبة للرجال، إن بدأت بالكتابة فلن أنتهي…

 

No Comments Yet

Comments are closed

North - responsive WooCommerce Theme

 

For media, advertising and events, contact us at sharmine.khan@starzmediainc.com / manju.ramanan@starzmediainc.com

Follow us on

North -  responsive WooCommerce Theme