سؤال اليوم: ما هو الفرق بين التونر والإسينس؟

بينما نحاول دائمًا الحصول على بشرة نضرة وصحية، قد يكون الدخول إلى عالم العناية بالبشرة مثير للتحديات مع تعدد المنتجات الموجودة في السوق. ولكن، لا تقلقي، نحن هنا لمساعدتكِ! لمعرفة ما هو الأفضل لبشرتكِ، عليكِ أن تتعرفي على المنتجات ومعرفة الفرق بينها.

كريم العيون، تونر، سيروم، زيت الوجه، مرطب، الخ. صدقوا أو لا تصدقوا، كل هذه المنتجات هي جزء من روتين العناية بالبشرة بشكل يومي للحصول على بشرة ناعمة كالأطفال. ولكن تطبيق هذه المنتجات على بشرتكِ دون أي خلفية عما هو المنتج ومتى تطبقينه، قد ينتج عنه عكس النتيجة التي ترغبينها. من النقاط التي تختلط عند البعض، الفرق بين التونر والإسينس! لنتحدث عن هذين المنتجين، وإن كنتِ تعتقدين أن الاثنان هما نفس الشيء، فأنتِ مخطئة عزيزتي.

 

ما هو التونر؟

يُستخدم التونر للمحافظة على توازن المعدل الطبيعي لـ pH البشرة، وإزالة كل الشوائب التي لم يتم إزالتها خلال تنظيف البشرة باستخدام الغسول. التونر غالبًا يكون جزء من روتين العناية بالبشرة الغربي، حيث أن بجانب المحافظة على pH البشرة، فإن التونر يعمل على تنعيم وترطيب البشرة بالإضافة إلى تنظيف مسامات الوجه بشكل عميق.

 

ما هو الإسينس؟

الإسينس يُستخدم غالبًا في روتين العناية بالبشرة الكوري، يُستخدم من أجل تجهيز البشرة لتطبيق المنتجات المتبقية. الإسنس هو خطوة رئيسية في روتين العناية بالبشرة في كوريا، يتم الاعتماد على هذا المنتج من أجل ترطيب البشرة بعد تنظيفها ووضع التونر عليها. باختصار، الإسينس يُساعد البشرة على امتصاص باقي المنتجات للحصول على النتيجة المرجوة.

 

بالنسبة لمن يعتمدوا استخدام كلا المنتجين في روتين العناية بالبشرة، نستطيع أن نقوم لهم أنهم تمكنوا من تقديم أفضل عناية لبشرتهم.

 

 

No Comments Yet

Leave a Reply

Your email address will not be published.

North - responsive WooCommerce Theme

 

For media, advertising and events, contact us at sharmine.khan@starzmediainc.com / manju.ramanan@starzmediainc.com

Follow us on

North -  responsive WooCommerce Theme